Tap on your Preferred Language!

زوجتي ميادة

Click to this video!
علاقات عديدة مع نساء كانت تربطني بهن ولكن اهم علاقة كانت مع فتاة اسمها عبير فقد كانت من مدينة اخرى ولكن تسكن لوحدها في شقة سبب دراستها الجامعية وكنت اتردد لعندها كثيرا واحيانا انام عندها ونمارس الجنس بكل انواعه واستمرت الحالة هذه حوالي السنتين وبعدها تزوجت ولكن بقيت العلاقة بيني وبينها مستمرة وسبب ذلك الكثير من المشاكل بيني وبين زوجتي التي علمت بالموضوع بكامله ولم تدوم الحياة الزوجية بين عبير وزوجها اكثر من سنه ونصف ثم تطلقت وهكذا اصبحت العلاقة بيني وبينها اقوى مما كانت عليه سابقا وكانت عبير امراة سكسيه جدا وتحب السهر وتناول المشروبات والرقص وهذا كان سبب في تعلقي بها بشدة واصبحت الحياة الزوجية بيني وبين زوجتي ميادة ممله ولاحظت من خلال علاقتي بعبير ان المراة التي تتصرف بهذا التصرف تكون العلاقة الزوجيه بينها وبين الزوج جميله هذا بالنسبة لي فقررت ان احاول مع زوجني ان تصبح مثل عبير فبدأت اتصرف مع زوجتي بنوع من الليونه وقررت ان امنحها الحرية التامه فصرت كلما كنت انا ومياده في غرفة النوم وفوق السرير اكلمها عن بعض حالات السكس عند عبير وكيف كنت امارس مع عبير فكانت تتهيج وتتقبل الكلام وتكررت هذه الامور واصبحت بشكل يومي حتى انها تقبلت فكرت التعرف على عبير واستطعت ان اجمعها مع عبير وتعرفت عليها واصبحت صديقتها فصارت تذهب لعند عبير وتاتي عبير لعندها وقلت لمياده لكي الحرية التامه وبدات عبير تستدرج زوجتي في الذهاب معها في بعض المشاوير الخاصة حتى ذات يوم دعتنا عبير الى سهرة في احد النوادي وذهبنا انا وميادة وكان مع عبير رجلان وجلس احدهم بجانب عبير بينما جلس الثاني بجانب زوجتي وكنت اراقبهما بنظراتي وقامت عبير ورقصت ثم قامت ميادة ايضا ورقصت وبعد انتها السهرة ركبنا بسيارة واحدة وصار احدهم يقبل مياده وانا بجانبها في المقعد الخلفي ويضع يده بين سيقانها ومدت ميادة يدها وامسكت زبه من تحت البنطال واحسست بان مياده مبسوطة وعندما وصلنا المنزل وأردنا النزول انا وميادة من السيارة قالت عبير لميادة ابقي معنا كي تذهبي وتنامي عندي بقية هذه الليلة فقالت لي ميادة اذهب أنت الى المنزل وسأذهب مع عبير فنزلت وتركتهم ولم تعود ميادة الى المنزل الى ظهر اليوم الثاني فقلت لها هل انبسطي ياروحي فقالت لي طبعا فقد اكملنا السهرة عند عبير مع الرجلان فكل واحد منهم نام مع واحدة فسحبتها الى السرير وقلت لها ارجوكي يا حبيبتي ان تحكي لي ما حدث معاكي وخلعت ملابسها فوق السرير وفتحت سيقانها وبدات الحس كسها وهي تقول لي كيف انتاكت عدة مرات في ليله واحدة وانا اتهيج من كلامها وشاهدت آثار المص على صدرها فتهيجت اكثر وصرت انيكها وكانني لاول مرة انيك زوجتي وكررت لها القول ياحبيبتي لك كل الحرية المطلقة اذا اعجبك ذلك فضحكت وقالت طبعا اعجبني واصبحت العلاقة بينها وبين عبير قوية جدا فكانت تقضي معظم الوقت مع عبير وبدات تسيطر علي شيئا فشيئا وبدات تصدر الاوامر لي وانا مسرور بذلك واصبحت في الصباح اقدم لها القهوة وهي لا تزال فوق السرير وتمد رجليها لاعمل لها مساج وتطلب مني تقبيل رجليها او مص اصابع قدميها وانا افعل كل ما تطلبه مني بكل سرور حتى في ذات يوم قالت لي انت كلبي فقلت لها نعم انا كلبك ثم قالت وكلب كسي وطيزي فقلت لها طبعا يا حبيبتي واصبحت تردد هذه العبارات امام عبير وتامرني ان اقدم لهما القهوة والطعام وهي جالسة وكنت افعل ذلك وانا مسرور جدا امام الاغراء الذي تفعلة مياده واعتبر هذا كله نوع من الاغراء الجنسي وهو اذلالي لزوجتي وخاصة امام صديقاتها وصرت انيك عبير أمام ميادة وأحيانا هي وميادة مع بعض وكانت عبير تنام عندنا أحيانا ونقضي الليل بالنيك ولكن غالبا أقوم بعمل مساج لعبير وميادة على السرير وبعد إن انتهي من المساج يطلبوا مني إن اذهب وأنام في غرفة ثانية وتنام ميادة وعبير على السرير ليتساحقوا مع بعضهم . فمن خلال علاقة ميادة بعبير تعرفت ميادة على عدة صديقات واصدقاء وصارت تتردد لعندهم ويترددون لعندها وجميع من تعرفت عليهم كان من خلال السهرات والمشاوير مع عبير حتى صارت تقضي معظم وقتها مع عبير واحيانا لاتعود الى المنزل حتى وقت متاخر من الليل وعندما تعود اكون بانتظارها فتجلس على الكنبه وتطلب مني ان اشلحها حذائها من رجليها ثم تذهب الى غرفة النوم واقبل رجليها وسيقانها والحس كسها وتكون قد انتاكت وتقول لي اشرب الحليب من كسي المنتاك وفعلا اجد بعض قطرات الحليب لاتزال في كسها فالحسه واريد ان ااكله من شدة الهيجان وتطلب مني ان الحس طيزها ايضا وتقول لي ادخل لسانك في طيزي يا كلبي ثم تدخل اصبعها في طيزها وتخرجها وتدخلها في فمي وتبصق علي وتشتمني وتهينني وكل هذا يزيد من هيجاني فانيكها بفرح وهيجان شديد وفي احدى المرات حضرت من السهرة حوالي الساعة الرابعة صباحا وانا انتظرها وكنت اشرب البيره قمت باستقبالها وتمددت هي على السرير وقالت كسي منتاك ثلاث مرات وهو مليء بالحليب تعال الحسة ياكلب وفتحت سيقانها وفعلا كان كسها مليء بالحليب حتى ان كيلوتها مبلل كثيرا وسيقانها رطبه فوضعت كيلوتها على وجهي وقالت شم رائحة النيك فصرت اشم رائحة الكيلوت الذي تبلل بالحليب وبعدها بدات العق الحليب من كسها مثل الكلب وبعد ان شربت الحليب من كسها طلبت مني ان اتمدد على ظهري وجلست فوق صدري وصارت تشخ فتهيجت اكثر وصرت امسح الشخاخ على صدري ثم قالت لي هات كاس البيرة فجلبت لها كاس البيرة وكان نصفة وصارت تشخ بكاس البيرة وقالت اشرب الان هذا الكوكتيل من كسي فشخاخي ايضا بيرة لك وصرت اشرب البيرة الممزوجه بشخاخ كس زوجتي ثم عادت وجلست فوق صدري وهي تنقط من كسها شخاخ على صدري وتبصق على وجهي ثم جلست فوق فمي وبدات تفرك كسها وهو مبلل بالشخاخ وان اشم رائحة كسها اللذيذة حتى كب زبي الحليب دون ان انيكها وجابت ضهرها فوق فمي ونزل ماء كسها كله في فمي وامتزج الشخاخ بماء كسها وكان الذ كوكتيل في حياتي واصبح هذا الموضوع يتكرر دائما بيني وبين زوجتي وصار بعض الرجال يتصلون بمياده ويكلمونها بالهاتف ومنعتني من الرد على الهاتف فكانت احيانا تتكلم مع احد الرجال وهي لا تزال على السرير وانا امص اصابع قدميها او الحس كسها وكانت تتلذذ كثيرا عندما تدخل اصبعها في طيزها ثم تدخلها في فمي واحيانا تطلب مني ان اقبل قدميها وهي تلبس حذائها وتضعه في فمي ... واقامت علاقات مع بعض اصدقائي حتى إن احدهم حضر لعندي بناء على طلب زوجتي وجلست زوجتي بجانبه وهي تغازله ويغازله ثم اخذته الى غرفة النوم وبقي اكثر من ساعة ينيكها وعندما خرج هو من غرفة النوم بقيت هي على السرير فقال لي اذهب لعند زوجتك فهي تريدك وذهبت وشاهدتها ممددة على السرير ففتحت سيقانها وقالت تعال الحس كسي المنتاك وصرت الحسه وابوسه والحس طيزها ثم قامت ولبست الكيلوت والستيانات فقط وجلست معنا بالصالون فذهبت انا واحضرت القهوة لهما فشري القهوة ثم ذهب . لقد اصبحت سكسيه جدا وكانت كثيرا ما تذلني امام صديقاتها عندما يحضروا لزيارتها في المنزل وفي احد الايام قالت لي لقد تعرفت على امرأة تدعى أم عماد وهي جميله وسكسية ايضا عن طريق احد اصحابي لقد عرفني عليها رجل عندما اخذني لعندها وناكني عندها وقررت ان تزورها وفعلا صارت زوجتي تزورها حتى في يوم حضرت ام عماد لعند مياده لزيارة قصيرة فشاهدتها وفعلا كانت جميله رغم عمرها وكان متبرجه وتلبس بنطال ضيق وقميص فطلبت مني زوجتي ان اقدم لهم القهوة فذهبت الى المطبخ واحضرت لهم القهوة وقالت لها مياده هذا زوجي وليد فرحبت بي ورحبت بها ولم تطيل الزياره وذهبت الى منزلها فقالت لي مياده كيف رايت ام عماد فقلت لها شكلها جميل ولكن ماذا تعمل فقالت لي ان زوجها تاجر كبير وعمره حوالي خمسين عاما ولا يهتم بها بل يهتم بعمله وياتي متاخرا الى البيت وعندها ولدين شباب يدرسون خارج البلد ولكن جميع صديقاتها من النساء الذيت يترددون لعندها هن مثلها وعلى نفس المستوى وبعد عدة ايام قالت لي زوجتي لقد كنت عند ام عماد واكتشفت بان كل النساء عندها هم سحاقيات ويمارسون السحاق مع بعضهن فقد كان عندها اليوم امرآتان وانا وقامت ام عماد وصارت تمصمصني امامهن وشلحوني ملابسي وصاروا يساحقونني وواحده تمص بزازي والثانيه تلحس كسي وام عماد تنظر وتلعب بكسها وبقينا لاكثر من ساعة ولقد جعلوني انبسط كثيرا وجبت ضهري عدة مرات وعند ام عماد ايورة بلاستيك عدة انواع وصارت تدخل زب البلاستيك بكسي وتمصه فقلت لها يعني انبسطتي فقالت ايوا طبعا فقالت غدا سااخذ عبير لعند ام عماد ونتساحق عندها وفعلا اخذت عبير وصارت مياده وعبير يترددن لعند ام عماد كثيرا ومرة جاءت مياده من عند ام عماد لتقول لي انها دخلت لعند ام عماد وكان زوجها بالحمام يستحم فسألتها وبعد ان خرج من الحمام جلس معهم وبعد قليل ذهب الى احدى الغرف فلحقت به ام عماد ثم عادت وقالت لي ان زوجها ينتظرني في غرفة النوم فوافقت وذهبت الى غرفة النوم وكان متمددا على السرير وهو ينتظرني وكان زبه منتصب فقام وشلحني ملابسي وصار يمصمص بزازي ثم لحس كسي ثم مددني على السرير وجلس فوق صدري ووضع زيه بين بزازي ثم في فمي وصرت امصه والحس بيضاته ثم رفع سيقاني وادخل زبه بكسي وصار ينيكني فقمت من تحته وركبت على زبه وصرت انتاك فوقه وهو يفرك بزازي بقوة حتى كب ظهري ثم تمددت على بطني وطلبت منه ان يركب فوق طيزي ويدخل زبه بكسي وينيكني على هذه الطريقه التي افضلها وصار ينيكني وانحنى على رقبتي وصار يمصمصني ثم اخرج زبه من كسي ووضع بصاق على فتحة طيزي وبدأ يفرك رأس زبه فرفعت طيزي الى الاعلى قليلا وصرت افتحها بيدي وهو يضغط بقوة زبه حتى دخل بطيزي وصار ينيكني من طيزي وشعرت بزبه يصل الى معدتي هكذا حتى شعرت بحليب زبه يتدفق بطيزي وعندما اخرج زبه صار الحليب يخرج من فتحة طيزي وانا اضع يدي على الفتحة ثم مسحت طيزي بالكيلوت ولبست ثيابي وخرجنا فكانت ام عماد قد جهزت القهوة وقالت لي كيف هو زب زوجي هل اعجبك فقلت لها رائع فقالت إن زوجي يحب نيك الطيز واعجبته طيزك كثيرا ثم عدت الى المنزل الان وكشفت عن رقبتها لاشاهد اثار المص على رقبتها وهي بقع حمراء تزين رقبة زوجتي وفعلا عندما تمددت على السرير وضعت يدي على كيلوتها فوجدته مبلل بالحليب ففتحت سيقانها وقالت الحس طيزي ياكلب وصرت الحس طيزها وكسها ثم قالت لي تمدد وجلست على فمي وقالت هكذا افضل طريق للحس وذلك لتشرب كل الحليب من طيزي لانني انتكت بطيزي هذه المرة وفعلا صار الحليب ينزل بسهوله بفمي وهي تفرك كسها وطيزها على فمي ولساني يغوض بطيزها ثم توقفت عدة ثوان واذ بها تشخ فوق فمي وهي تضحك وقالت الا تريد ان تشرب كوكتيل من كسي فقلت مممممممممممممم اه ممممم ما الذ الكوكتيل من كسك يا روحي فقالت اشرب ياكلبي وصارت تفرك كسها بقوة وتبصق على وجهي وتشتمني وتدخل اصبعها بطيزها وتخرجها لتضعها في فمي وامصها ثم وضعت فتحت طيزها على فمي وقالت الحس طيزي وفتحت طيزها بيديها وادخلت لساني بفتحة طيزها وهي تتاوه وتقول نيكني بلسانك ...... دخل لسانك بطيزي ..... بدي انيكك ...... بدي اشخ عليك ..... اير في كس مرتك ..... اير بطيز مرتك ..... مرتك شرموطة ..... مرتك منتاكة ...... تلحس كسي المنتاك ..... وانا العب بزبي حتى كب الحليب وجابت ضهرها على فمي ثم تمددنا على السرير قليلا وقمنا ودخلنا الحمام وصرنا نستحم وطلبت مني ان اغسل كيلوتها فغسلته ثم خرجنا وقمت وعملت القهوة وجلسنا نتحادث فقلت لها ارجوكي يا حبيبتي ان تتكلمي مع ام عماد وترتبي معها موعد انا وانتي وهي وزوجها في حفلة سكس جماعي فوافقت وبعد عدة ايام قالت لي هيا نذهب لعند ام عماد وفعلا ذهبنا وكان زوجها موجود وجلست مياده بجانب زوج ام عماد وجلست ام عماد بجانبي وصار زوجها يقبل مياده ويمصمص شفتيها ويفرك بزازها وانا وام عماد نضحك ثم قامت مياده وطالعت زبه وصارت تمصه ولم اعد احتمل فشددت ام عماد الى جانبي وصرت امصها وافرك بزازها ايضا وطالعت زبي وصارت تمصه ثم خلعنا ملابسنا جميعنا وصرنا بحفلة نيك جماعيه وكلما نظرت الى مياده ورايتها تنتاك امامي ازدادت شهوتي اكثر تجاه ام عماد وصرت الحس كس ام عماد الذي اصبح مبللا بماء كسها ثو طوبزت ام عماد وصرت انيكها من طيزها ثم من كسها ومياده ايضا مطوبزة تنتاك من الخلف فاخرجت زبي من كس ام عماد ووضعته بفم مياده وصارت تمصة ثم اعيد زبي الى كس ام عماد ثم تمددت وركبت ام عماد فوق زبي وصارت تنتاك وجاءت ميادة ووضعت كسها فوق فمي وانحنت الى الى الامام لتقترب من بزاز ام عماد وصارت تمصهم وجاء زوج ام عماد من خلف ميادة وادخل زبه بكسها وصار ينيكها فوق فمي وصرت اشاهد عن قرب الزب وهو يخرج ويدخل بكس مرتي وبيضات زوج ام عماد تلتصق على وجهي وهو ينيكها وانا الحس كسها والحس الزب وهو يدخل ويخرج من كسها وعندما جاء ضهر زوجها بكس ميادة وهو يتأوه ضغط زبه بقوة حتى التصقت بيضاته بكسها ثم توقف قليلا قبل ان يخرج زبه من كسها ثم جلست على فمي وبدأ الحليب ينزل من كس ميادة على فمي ووجهي وهي تفرك كسها حتى كب ضهرها في فمي ايضا وكب زبي حليبه في كس ام عماد واسرعت ام عماد بفرك كسها على زبي وانخفض صوتها واغمضت عيناها وعرفت ان ضهرها ايضا قد جاء فوق زبي وبقيت مياده تفرك كسها على فمي حتى لم يبقى اي قطرة حليب بكسها وتأكدت انها افرغت كل الحليب بفمي حتى قامت ثم جلسنا عراة لاكثر من نصف ساعة ونحن نشرب القهوة وقالت ام عماد لميادة انبسطي يا شرموطة فقالت ميادة لها انا انبسطت كتير بس انتي يا منيوكة انبسط كسك على زبك زوجي وصرنا نضحك وانا ابوس ام عماد ثم طلبت من ام عماد إن تقف امامي وصرت ابوس طيزها وسيقانها وكسها وقالت ميادة لزوج ام عماد اعطيني زبك امصو قبل إن نلبس ثيابنا وصارت تمص زبه ووضعت بزازها على زبه وصار يحلب زبه من جديد حتى كب حليبه على صدر ميادة فقالت لي ام عماد قوم الحس الحليب وصرت الحس الحليب من على صدر ميادة وام عماد تمسك بشعري وتضغط براسي على صدر ميادة حتى لحست كل الحليب ثم جلسنا لنستريح وقمنا ولبسنا ثيابنا وعدنا انا وزوجتي الى البيت وكنا مسرورين جدا وشعرت بان الحياة الزوجية على هذا الشكل تبقى متجددة وتتقوى ويزداد الترابط بين الزوجين وفي اليوم الثاني قصت ميادة لعبير عندما اتت لعندنا ماحصل معنا في بيت ام عماد فضحكت وانبسطت واصبحت عملية النيك الجماعية تتكرر انا وزوجتي مع بعض العائلات وشعرت بأن هناك الكثير من الرجال يحبون ويؤيدون تبادل الزوجات ولكن البعض منهم لا يستطيع البوح بذلك حتى لزوجته وحتى ان معظم النساء تحب السكس الجماعي ولكن ايضا لا تستطيع اي واحدة ان تبوح بذلك لزوجها ولكن في الواقع فأن عملية تبادل الزوجات وان تنتاك الزوجة امام زوجها فهذا مثير جدا للرجل وللمرأه في آن واحد فالزوجة التي تنتاك وزوجها يشاهدها تكون هي مسرورة بشكل كبير لا يوصف .
ارجو مراسلتي من المتزوجين ويحبون النيك الجماعي

Related Stories

Секс Разкази - Бавачката [Bulg
Секс Разкази - Студентска и
Секс Разкази - Да я изчукаш
ΜΙΑ ΠΡΑΓΜ&Alph
Home

Online porn video at mobile phone


my cousin made me cumthey xxx comsixy storeyxxxvideos dowloaddanni levy babestationmompov previewsmates by antonio da silvacytherea and dylan ryder fucking machinessex stories maidindian aunty storiesmuslim madarchodsex arbic xxxcharlotte flair pussypinoy iyutan storygay cockring fuckmobiel pormchoti ladki ki chuttelugu college sex storieskristen wiig xxxwife black gangbang storiesgranny grandson sex storieskaley cuoco sexy assnigerian actress singer afrocandypoernhub comson catches mom fucking friendjackie daniels xxxschool days kokoro hentaigay hairy mobilefirst time shemale sex storieskannada new sex kathegaluharper hendrix pornwww xxx sex vedio downloadassparade mobilefarrah abraham lesbian videomiriam busty adventuresarwen_ mfchomegrown big cocks johnnyxxx sex downloadi fucked my grandsonpublicsexjpnfree fuck bushindi sex story in mobiletranny and susannahmy wifes first big cock storiesfree gay x mobibehan ki phudivietxxxmadysin paynemiranda cosgrove squirtbhai ne chudai kishamales sexreshma boob suckingsex kathefree gay first time storiesmiles previtirehow to eat ebony pussygaper mario xxxmoms bang tins comtazdevil69cuckold mattresskyonyuu de chijyo de zeppin body no onna tachimaa ki burxavier thicccumfilledbuttsone piece hentai mobilefree download gay sex pornqueen of spades sexmopile pornefree xxx free downloadguyana pronjanet jacme gangbangamrika xxx moviests asley hunterfirst footjob storygrandfather granddaughter sexcum on daughters pantiesslave master sex storieschinese dynasty erotic lover